من واقعه المزري الى حُلته الجدیدة: مدیریة شباب و ریاضة الكرخ في بغداد تعید المجد القدیم لمسرحھا المتھالك

تم مؤخرا اعادة تجدید و فتح مسرح الكرخ في بغداد الذي یعود الى مدیریة الشباب و الریاضة ، مزودا مدیریة الشباب و الریاضة موقعا جدیدا لفعالیات الشباب و مصدرا جدیدا لتولید الایرادات. و كان المسرح مغلقا لعدة سنوات و بحاجة ملحة لاعادة تاھیلھ. و قد تم افتتاح المسرح رسمیا في ۲۸ آذار في احتفال حفل افتتاح ترأسھ السید جاسم بخاتي النائب الاول للمحافظ. و قد تلى ھذا الاحتفال القیام بنشاطات للاحتفال بأذار كشھر للمرأة.
و قد تم اعادة فتح المسرح الذي یسع الى ۳۰۰ متفرج نتیجة لخطة تحسین تقدیم الخدمات التي اعدت بمساعدة فنیة من مشروع تعزیز الحوكمة / تقدم. و كانت مدیریة الشباب و الریاضة تعاني من شحة في الاموال و المكان للقیام بالنشاطات الشبابیة. و قد دعت احدى الحلول الى اعادة تاھیل المسرح الذي تستخدمھ مدیریة الشباب و الریاضة لنشاطاتھا . و بالامكان اني یحقق المسرح ایرادات من خلال بیع التذاكر المتعلقة بالنشاطات الثقافیة و نشاطات اخرى.
و قد عمل كل من مدیر و كادر مدیریة الشباب و الریاضة و لجنة تنفیذ خطة تحسین تقدیم الخدمات و متطوعین معا لتنظیف المكان من الانقاض و اجراء التصلیحات و الصبغ و فرش الابسطة و تنصیب اجھزة الانارة و التھویة. اضافة الى ذلك تم وضع ستارات جدیدة و قرمید للسقوف. و من خلال تخصیص الموارد المتوفرة و اعادة استخدام المواد المسترده، فقد كانت المدیریة بحاجة الى صرف ۱,۱٥۰ دولار امریكي لاكمال عملیات الترمیم.

الاحتفال باعادة افتتاح مسرح الكرخ في بغداد بعد تجدیده و احتفال بأذار كشھر للمرأة