نموذج الادارة و الهيكل التنظيمي

اعداد الهيكل التنظيمي و النموذج الاداري

السيد عبد الكريم قاسم ممثل مسؤول التعاقد في الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ، يحث المشاركين على ان ياخذوا بنظر الاعتبار التاثير المستقبلي لرضا ناخبيهم ، اي المواطنين العراقيين الذين لديهم دواعي قلق مشروعة حول نتائج جهود اللامركزية و التوقعات المتعلقة بها.

الانجازات

في الفترة 8-9 آب ، استضاف اختصاصيوا التطوير المؤوسسي في مشروع تقدم ، و رئيس المشروع السيد كاميران بيركوتي ، اضافة الى مستشار الادارة العامة الدولي السيد مرات داوودوف اجتماعا حضره 14 ممثلا تم اختيارهم من دواوين سبعة محافظات هي بابل و بغداد و البصرة و الديوانية و ذي قار و كركوك و واسط ، من بينهم نائب محافظ بغداد للشؤون الادارية السيد كريم محمد ، اضافة الى ممثل مسؤول التعاقد في الوكالة الامريكية للتنمية الدولية السيد عبد الكريم قاسم ، حيث بدأ المشاركون بجهود اولية لانشاء افضل تنظيم لديوان المحافظة في ضوء عملية نقل الصلاحيات. حث السيد قاسم المشاركين على الاخذ بنظر الاعتبار التاثير المستقبلي و رضا ناخبيهم ، اي المواطنين العراقيين ، الذين لديهم دواعي قلق مشروعة حول نتائج جهود اللامركزية و التوقعات المتعلقة بها.

و قد استفر الاجتماع على موافقة المشاركين على: 1) تبني هيكلية تنظيمية موحدة لديوان المحافظة اعدها مشروع تقدم و صادق عليها رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي استنادا الى مصادقة الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات في كانون الاول 2015 ، 2) تشكيل "قسم اللامركزية الادارية" في الهيكل التنظيمي الحالي لديوان المحافظة لتسهيل علاقة العمل بين ديوان المحافظة و المديريات المنقولة . و سيكون هذا القسم مسؤولا عن : 1) ادارة و تنظيم المراسلات ؛ 2) تقديم المشورة ؛ 3) تنسيق النشاطات بين كافة المديريات المنقولة و وحداتها. و قد اتخذ المشاركون ايضا خطوات اولية باتجاه اعداد نموذج للادارة لدعم هذا الهيكل التنظيمي المصادق عليه الخاص بديوان المحافظة.

تأكيدا على اهمية الانتقال السريع و الناجح الى بيئة تنظيمية جديدة لتفادي التاخيرات و التعقيدات التي تؤثؤ سلبا على المحافظات ، اكد رئيس فريق مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم السيد كاميران بيركوتي على مدى اهمية التعاون في المحافظات الذي ادى الى النجاح الكبير للمشروع على مدى هذه السنوات لدعم جهود اللامركزية في العراق على الرغم من التحديات التحديات السياسية و الامنية و المالية و الاقتصادية الحالية التي تمر بها البلاد. و قال السيد بيركوتي " ان اصرار المحافظات على نقل الوظائف الوزارية و تقديم الخدمات تقف وراءه رغبة في خدمة المواطنين العراقيين بشكل افضل" . و اكد على ان المحافظات الثمانية عشر اضافة الى موظفيها و تخصيصاتها المالية قد انتقلت فعلا من المستوى الوزاري الى المستوى المحلي. " علينا ان ننظر الى المستقبل و انتخابات 2017 القادمة و ان نضع الهيكل التنظيمي لديوان المحافظة الذي سيساعد على تكوين رؤية للاجيال القادمة ".

في 30-31 آب ، التقت بعثة مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم المكنونة من الاختصاصي الاقدم في التطوير المؤوسسي السيد بسمان الجبوري ، و اختصاصية السياسة العامة السيدة خديجة الجابري ، و مستشار الادارة العامة الدولي السيد مرات داوودوف ، معاون المدير العام للتربية السيد راضي عبيد هجول ، و مدير قسم اللامركزية الادارية في ديوان محافظ الديوانية السيد حسين كاظم منصور و ناقشوا التوصيات الاولية التي تتعلق بتنفيذ الهيكل التنظيمي لديوان المحافظ و توزيع الادوار و المسؤوليات داخل الهيكل التنظيمي للمحافظ.  و قد اسفر الاجتماع عن وضع تصميم لاهم الادوات الاجرائية بعد مراجعة المقترحات الثلاثة التالية:

  • تمكين المستوى الاداري (نواب المحافظ و معاونيه) من خلال التفويض التدريجي لصلاحيات المحافظ على الكيانات المنقولة اليهم ، مما يتيح للمحافظ دور قيادي و ارشادي شامل.
  • اجراء تنسيق فعال و وضع آليات لتقديم المشورات من خلال اجتماعات توجيهية منتظمة المواعيد ، و في نفس الوقت القيام بتعزيز آليات الرقابة و التدقيق. ان هذه الادوات الادارية ستتيح للمحافظ ادارة العمل الاداري للمحافظة و الرقابة عليه ، و يكون له تاثير ايجابي على الاداء العام باكمله.
  • و بعد التوصيات التي خرجت بها الورشة السابقة التي اقيمت لممثلين عن ديوان المحافظة لتشكيل وحدة تنسيق (قسم اللامركزية الادارية) التي ستكون مسؤوله عن تنسيق المراسلات و تسهيلها ، و التفاعل بين المديريات المنقولة حديثا و اجراء اجتماعات تنسيقية و تشاورية.
الدكتور طورهان المفتي رئيس سكرتارية الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات (يمينا) و السيد مرات داوودوف مستشار الادارة العامة الدولي (وسط) و السيد كاميران بيركوتي ، رئيس مشروع تقدم (يسار) يناقشون مسودة الهيكل التنظيمي لديوان المحافظ و نموذج الادارة

في 7 أيلول ، استضافت بعثة من مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم مؤلفة من رئيس المشروع السيد كاميران بيركوتي و السيد علاء الحكاك نائب رئيس المشروع و كبار الاختصاصيين في المشروع ، وهم السيد احمد السنجري (قانوني) و السيد بسمان الجبوري (تطوير مؤوسسي) ، و مستشار الادارة العامة الدولي السيد مرات  داوودوف ، اجتماعا ناجحا مع رئيس سكرتارية الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات الدكتور طورهان المفتي الذي صادق على مايلي بعد مراجعة عدد من التوصيات التي اقترحها مشروع تعزيز الحوكمة /تقدم:

  • مسودة اولية لنموذج الادارة الذي يهدف الى تحسين عمل الهيكل التنظيمي لديوان المحافظة الذي اعده مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم بالتعاون مع المحافظات ، و تبنته الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات. و تحتوي مسودة النموذج على ادوات اجرائية رئيسية تعمل على تسهيل ادارة ديوان المحافظة من اجل ان تقوم بدعم مسؤولياتها في تقديم الخدمات التي تنمو باطراد.
  • استخدام نهج مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم لتوزيع الصلاحيات بين ديوان المحافظة و المديريات المنقولة في المحافظة في النموذج الاداري اعلاه.
  • تحديد جدول زمني لاجتماع بين سكرتارية الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات و مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم و وزارة التخطيط ، و اختيار محافظات لمراجعة مسودة اعادة هيكلة مجلس التخطيط و التنمية في المحافظة الذي تم اعداده بالتعاون مع مشروع تقدم و الاتفاق عليها.
  • اطار عمل المسائلة الخاص بديوان المحافظة الذي اعده مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم

و نتيجة لهذا الاجتماع ، وضع مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم موضع التنفيذ خطة عمل سريعة تنفذ في اربعة اسابيع لتنفيذ الطلبات التالية التي قدمها الدكتور المفتي:

  • استضافة مؤتمر وطني حيث سيقدم مشروع تقدم نموذجه الاداري الى كافة المحافظات لمراجعته و المصادقة عليه بقيادة الدكتور المفتي من اجل الحصول على الموافقات المطلوبة لتبنيها.
  • اجراء اجتماع مشترك بين سكرتارية الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات و مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم و وزارة التخطيط و محافظتين مختارتين لمراجعة مسودة اعادة هيكلة مجلس التخطيط و التنمية التي اعدها المشروع و المصادقة عليها من اجل تبني وزارة التخطيط لها.
  • اجراء اجتماع مجموعة تركيز لذوي العلاقة لاعداد نموذج اطار عمل المسائلة لديوان المحافظ بعد تنفيذ المادة 45 من قانون 21 ، المعدل.

مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم يستمر بجهوده في للانتهاء من وضع هيكلية تنظيمية موحدة لديوان المحافظ

بغداد- في 28 أيلول استضاف مشروع تقدم اجتماعا حضره 50 ممثلا من سكرتارية الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات من بينهم رئيس سكرتارية الهيئة العليا الدكتور طورهان المفتي ، و ممثلين عن وزارة التخطيط و ديوان الرقابة المالية و البرنامج الانمائي للامم المتحدة و معهد الحكم و مسؤولون من خمسة عشر محافظة.

و نتيجة لهذا الاجتماع اتفق المشاركون على مايلي:

  • القيام بتغيرات مناسبة للهيكلية التنظيمية للمحافظة التي صادقت عليها الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات
  • تعمل سكرتارية الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات مع مشروع تقديم الحوكمة / تقدم على: أ) اعداد توصيف وظيفي خاص بمدراء الوحدات في الهيكل التنظيمي المصادق عليه ؛ ب) وضع اجراءات موضع التنفيذ لتسهيل اجراء اجتماعات ادارية منتظمة بين المحافظين و نائبيهم و معاونيهم ؛ ج) دعم المحافظات المستهدفة لتشكيل و تفعيل الهيئة التنسيقية في المحافظة وفقا للمادة 45 من قانون 21 ، المعدل.حيث ستكون مسؤولة عن حل المشاكل بين الوحدات الادارية في المحافظة و توحيد هيكل مديريات الشؤون المالية و تفويض الصلاحيات للوحدات الادارية المذكورة ، و توحيد هيكل مديريات الشؤون المالية في المحافظة ، و اعداد مسودة قانون داخلي لديوان المحافظة وفقا للهيكل التنظيمي ديوان المحافظ المصادق عليه.
  • انتهى مشروع تقدم من نموذج الادارة لديوان المحافظة لدعم فاعلية و كفاءة الهيكل التنظيمي لديوان المحافظة الذي صادقت عليه الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات
  • رحب السيد كاميران بيركوتي رئيس فريق مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم المشاركين و عرض اهداف الاجتماع. بعد ذلك قدم الدكتور المفتي عرضا موجزا حول : 1) اعداد الهيكل التنظيم لديوان المحافظة ؛ و 2) اسباب اختيار نموذج الادارة الذي اعده مشروع تعزيز الحوكمة / تقدم ، بما في ذلك نقاط قوته و ضعفه الموجودة في المحافظات التي ستستخدمه. و كذلك اجاب على اسئلة من المشاركين. و تلى العرض الموجز للسيد المفتي عرضا تقديميا لنموذج الادارة المقترح لديوان المحافظة قدمه مستشار الادارة العامة الدولي السيد مرات  داوودوف. بعد ذلك قام كادر مشروع تعزيز الحوكمة /تقدم بتقسيم المشاركين الى مجموعتين حيث : 1) انخرطوا في نقاش نشيط تمحور حول نموذج الادارة المقترح ، 2) طرحوا اسئلة عديدة حول توزيع الصلاحيات المتبقية بين نواب و معاونوا المحافظ بعد تقاسم الصلاحيات المنقولة مع مدراء المديريات المنقولة.

الخطوات القادمة

سيقوم مستشار الادارة العامة الدولي السيد مرات  داوودوف بوضع المسودة النهائية لنموذج الادارة الذي يهدف الى تحسين عمل الهيكل التنظيمي لديوان المحافظة و تقديمه الى رئيس سكرتارية الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات الدكتور طورهان المفتي من اجل المصادقة عليه.